اليوميةالبوابةالرئيسيةس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مخاطر تبييض البشرة إذا لم تحسني استعمالها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هبة فلسطين
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد الرسائل : 277
تاريخ التسجيل : 28/10/2007

مُساهمةموضوع: مخاطر تبييض البشرة إذا لم تحسني استعمالها   الثلاثاء ديسمبر 25, 2007 3:00 am



تعدّ مستحضرات تبييض البشرة من الحلول التي تلجأ إليها بعض السيدات من ذوات البشرة السمراء الداكنة، لتبييض المناطق الداكنة من الجسم أو الوجه. ورغم مخاطر الإفراط في استخدام كريمات تبييض البشرة إلا أنها تشهد إقبالا كبيراً من السيدات السعوديات، نتيجة عدم وعيهن بما تهدد به من أضرار مستقبلية جسيمة في حال سوء استعمالها. «سيدتي» سألت الأطباء المختصين حول مخاطر تبييض البشرة. وعادت بالأجوبة التالية:.
بدايتنا كانت مع الدكتور حاتم العايد، أخصائي الأمراض الجلدية الذي حدثنا عن المخاطر قائلاً: «يطلق تبييض الجلد على المحاولات التجميلية لإزالة البقع الداكنة وهي واسعة الإنتشار في العالم، إما لمعالجة تغييرات مرضية أو بقع خلقية أو لمجرد اكتساب بشرة بيضاء. وبالتأكيد، تكمن خطورة بعض المنتجات في عدم خضوعها للرقابة الدوائية والقانونية المناسبة. وبالتالي، قد يتم التلاعب في مكوّناتها من خلال إضافة بعض المواد المعروفة بآثارها الجانبية المؤذية ليس على الجلد فقط، إنما أيضاً على أجهزة الجسم الداخلية مثل الكبد والكليتين في حال وصول ما يكفي منها للدم. ويؤدي استخدام هذه المنتجات دون استشارة الطبيب إلى تأثير سلبي على البشرة، يتراوح بين تحسّس جلدي بسيط مصحوب باحمرار خفيف ويصل إلى ما يعرف بـ «التهاب الجلد التماسي»، وهو عبارة عن تهيج شديد مصحوب بتقرحات وحكة، وقد تصل شدة التهيج الناتجة عن هذه المنتجات في بعض الأحيان إلى إحداث حروق جلدية كيميائية، يترتب عليها بعد اتباع العلاج المناسب زيادة في الاسمرار وتكوّن بقع جلدية داكنة، وهذه الالتهابات قد تطيل أمد العلاج وتشوّه الجلد. وبالتالي، تؤثر على نفسية الشخص المصاب.
دواعي الإستعمال متنوّعة
وبسؤال الدكتور أحمد بخش، إستشاري جراحة تجميل وترميم وحروق في مستشفى الملك عبد العزيز حول الأسباب التي تستدعي استخدام مبيّضات البشرة أجابنا قائلاً: «من الأسباب الرئيسية لاستخدام المبيّضات وجود بعض الأماكن ذات اللون الداكن في الجسم مثل الركبة والكوع والأماكن التي تتعرض للإحتكاك بالأرض أو الوراثة، وبالتالي يتغيّر اللون، ما يزعج صاحبه ويحاول استخدام شتى الوسائل لتوحيد لون الجلد. والسبب الآخر هو خلل الهرمونات الذي يسبّب تغيّر اللون في أماكن معينة مثل أسفل العين وأطراف الأصابع، وهنا لابد من الاهتمام بعلاج مشكلة الهرمونات ثم علاج مسألة اختلاف اللون، وهناك أسباب تعود للنفسية حيث ترغب كثير من السيدات السمراوات في تفتيح بشرتهن فيلجأن للكريمات المبيّضة، كذلك من يعانون من البهاق يستخدمون المبيّضات لتقريب لون الجلد من بعضه، وبالتأكيد في هذه الحالات يصف الطبيب العلاج الملائم لكل مريضة».
مضار الهيدروكينون
هذه المادة تستعمل لتبييض البشرة بنسب مختلفة حسب درجة غمق لون المكان. ضررها العام يتمثل في خطورة التعرض لأشعة الشمس بعد استخدامها ما يزيد الإسمرار، كما أن استخدام تركيب قوي منها قد يحرق الجلد. لذا، فإن استعمال كريمات تبييض البشرة أو علاج الوجه بدون استشارة الطبيب يؤدي في أغلب الأحيان إلى نتيجة سلبية، فمثلاً: يحاول الطبيب استخدام بعض الأدوية القوية على مساحة ضيقة من الجلد، فإذا لم يحصل تفاعل سلبي مع الجلد يستخدمها على مساحة واسعة، لكن خضوع الشخص للعلاج بناءً على سماعه من أشخاص سبق لهم تجربته، قد يحمل معه أضراراً لتفاعل الجلد معه بطريقة سلبية لوجود حساسية من هذا المنتج. لذا، ننصح استخدام كريمات التبييض تحت إشراف طبي.
مضاعفات الليزر
تندرج أشعة الليزر ضمن تقنيات التقشير ويؤدي سوء استعمالها إلى المشاكل نفسها التي تنتج عن التقنيات الأخرى المستعملة في هذا المجال. كما أن استخدام الشخص غير المتدرب لليزر والتعرض له بكمية غير مناسبة يلحق حروقاً كبيرة بالجلد، وعلاجه يكون صعباً جداً وحسب طبيعة كل جسم نحدّد له كمية مناسبة من الليزر. كما وأن هناك إحتياطات بعد للخضوع لجلسة ليزر منها عدم التعرض للشمس واستخدام واقي الشمس وعدم التعرض للأتربة والغبار.ولكن، يبقى الليزر الحل الأفضل لتبييض البشرة لأنه يمكن التحكّم فيه ويتم الخضوع لجلساته بالمستشفى تحت إشراف اختصاصي.
بشرتهن فيلجأن للكريمات المبيّضة، كذلك من يعانون من البهاق يستخدمون المبيّضات لتقريب لون الجلد من بعضه، وبالتأكيد في هذه الحالات يصف الطبيب العلاج الملائم لكل مريضة».
اسمرار الجلد
ويتابع الدكتور أحمد: «إن معرفة تاريخ المرض تشكل نصف العلاج خاصة عندما يكون المريض صادقاً في جميع المعلومات التي يدلي بها. ولكل حالة علاج مناسب لطبيعتها، أي أن هناك علاجات بالتقشير تستمر أحياناً لفترة بسيطة أو مدى الحياة حسب الحالة، ومن لا يحصل على النتيجة المرجوة يعني أن طبيعة جسمه لا تستجيب للعلاجات بسهولة، والمعروف أن أماكن المفاصل بالجسم يكون الجلد فيها زائداً وينكمش عند مد اليد أو الرجل، ما يعطي إيحاء بأن تلك المنطقة أغمق وعندما نبيّضها لا تحقق نتيجة لأن الجلد فيها ليس مشدوداً. كما أن كل جلد يتفاعل مع الدواء بطريقة مختلفة من حيث الفترة الزمنية. من جهة أخرى، تسبّب قلة شرب الماء اسمرار الجلد، كذلك مناطق إفرازات الجسم كالإبط وطريقة إزالة الشعر قد تسبّب تغيّر لون الجلد. لذا، يفضّل تغيير الطريقة التي يزال بها الشعر. لابد من معرفة أن مشكلة اسمرار الجلد مشكلة عالمية غير سهلة وكل الكريمات الناتجة مجرد عوامل مساعدة، تعطي نتيجة إذا استخدمت بطريقة صحيحة للشخص المناسب وفي الظروف الملائمة بعيداً عن العوامل البيئية الضارة، فمثلاً: استخدام الكريم لتفتيح البشرة والتعرّض للشمس يسبّب حرق الجلد».
إستخدام عشوائي
وحول مخاطر تبييض البشرة والمضاعفات
التي يمكن أن يسبّبها في حالة عدم استشارة الطبيب يقول الدكتور بخش: إن التعرض لأشعة الشمس بعد استخدام كريمات التبييض يمكن أن يؤدي إلى حرق الجلد، كما أن تعريض خلايا الجلد التي تعطينا اللون (الميلانين) لكريمات تفتيح البشرة مرات عديدة يمكن أن يؤدي إلى إصابة الجلد بأمراض مثل السرطان، فضلاً عن أن الاستعمال العشوائي وغير المشروط وغير المحدد لتلك المستحضرات يسبّب أحياناً أمراضاً للجلد. لذا، يفضّل استعمال هذه الكريمات باستشارة طبية.
حقن تفتيح
خلطة مكوّنة من أكثر من مستحضر؟
يقول الدكتور أحمد: لكل منا مهنته. الصيدلي المتمرّس لا يقبل صرف دواء للمريض إلا بعد أن يطلب منه استشارة الطبيب وجلب وصفة منه، أما الصيدلي الذي يعمل كالعطارين فيصف لكل شخص حسب هواه ولا يعتمد على دراسة علمية. لذا، أنصح السيدات باستعمال هذه الكريمات والأدوية بطريقة آمنة وصحيحة للحصول على النتائج المرجوة، لأننا بالفعل نواجه مشاكل كثيرة مع أشخاص تعرضوا لمضاعفات بعضها مزمنة، مثل استخدام منتجات معينة لتقوية الشعر فتحصل نتيجة عكسية فلا يكون هناك حل، أو استخدام كريمات للوجه لليدين والرجلين وتؤدي لنتائج وخيمة في الأماكن الظاهرة من الجسم. لذا، يفضل عدم الاعتماد على الشراء العشوائي فهناك حالات في قسم الحروق ناتجة عن أخطاء في تبييض البشرة.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مخاطر تبييض البشرة إذا لم تحسني استعمالها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: عالم حواء-
انتقل الى: